الثورة والتغيير بين الفرد ومفهوم “القطيع”

ناجي طاهر أينما وليت وجهك كل الناس تشتكي وتتبرم، من شح البنزين وانقطاع الكهرباء والفساد والمحسوبية والطائفية. وكثيرون متفقون على أنّ الجميع مشتركون وفاسدون. وكثيرون يدعو إلى الثورة والتغيير، بمن في ذلك أولئك الفاسدين الذين يتشبثون بالسلطة حتى الرمق الأخير. … Continue reading الثورة والتغيير بين الفرد ومفهوم “القطيع”

مشروع إعادة إعمار مرفأ بيروت: المقاولات قبل الحقيقة والحقوق

حسان الزين قدّم رئيس نقابة مقاولي الأشغال العامة والبناء مارون حلو ومؤسس محطتي الحاويات في مرفأي بيروت وطرابلس أنطوان عماطوري، مشروعهما “لإعادة إعمار مرفأ بيروت خلال ثلاث سنوات، من دون أن تتكبد الدولة اللبنانية أي مصاريف”. مرّ هذا الخبر من دون اهتمام ونقاش. والسبب الأبرز، بعد انشغال اللبنانيين في همومهم والسجالات والانقسامات، هو انعدام الثقة في مثل هذه المشاريع، وفي المسارات التي تسلكها، وفي غاياتها ونتائجها، وفي مَن عمل ويعمل مع المنظومة الحاكمة التي تسيطر على الدولة وتحتكرها وتنهبها وتفسدها وتسرق من مشاريعها… الخ. وهناك أسباب أخرى وراء عدم الاكتراث بهذا الخبر وتتعلق بالمشروع نقسه، ومنها: أنه يأتي فيما ينتظر … Continue reading مشروع إعادة إعمار مرفأ بيروت: المقاولات قبل الحقيقة والحقوق

مرفأ بيروت ألم بين زمنين

ناجي طاهر يبدو أنّ قدرَ مرفأ بيروت، أن يرتبط في ذاكرة اللبنانيين بحدثين أليمين: الأول هو يوم السبت الأسود، الذي حدث في مطلع الحرب الأهلية، (6 كانون الثاني 1975)، والثاني انفجار المرفأ في (4 آب/ 2020). ففيما يبدو أنّ الذكرى الأولى قد حُفرت عميقاً في ذاكرة اللبنانيين، على الرغم من مرور نحو نصف قرن عليها. إذ إن المرء لا يعدم أن يشاهد تجمعاً أو تظاهرةً للجنة مفقودي ومخطوفي الحرب الأهلية أمام قصر العدل، تنشد حلاً عدلاً للقضية التي طال الزمن عليها، ولم تنجلِ كل خواتيمها، إذ إنّ معظم هذه الحالات لم يعرف مصير مَن فُقد أثناء تلك الحرب، وهناك العشرات … Continue reading مرفأ بيروت ألم بين زمنين